شبكة العراب ابن العرندس
في ظل المتاهات التي تخيم على الشبكات
نتمنى أن نكون طريقكم ألى ما ينفعكم
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط شبكة العراب ابن العرندس على موقع حفض الصفحات

مواضيع ثابتة
اسماء الرياح وأنواعها _______________________________________ اسماء أيام الأسبوع في الجاهلية _______________________________________ سبب تسمية الاشهر الهجرية ----------------------------------- شبكة العراب الاخبارية al3rab news

دخول

لقد نسيت كلمة السر

نوفمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية


الانحرافات الجنسية عند الرجل والمرءة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

16122009

مُساهمة 

default الانحرافات الجنسية عند الرجل والمرءة




الانحرافات الجنسية

التعريف البيولوجي للجنس :
هو سلوك يؤدي إلى التكاثر، فهو وظيفة أساسية عند كل كائن حي من نبات أو حيوان أو إنسان ..وظيفة لا غنى عنها مثل التنفس فالجنس هو رئة الكون التي تجدد من خلالها الكائنات الحية التي تعيش على سطح الأرض، إلا أن الجنس اختلف عند الإنسان لأنه ينطوي على علاقة إنسان بإنسان وكل واحد منهما يأتي من جنس مختلف، أي رجل وامرأة ، وأي علاقة إنسانية لكي تتم لابد من تحركها وتبعثها عاطفة ،، ومن هنا يظهر شقين أساسين للجنس هما الجانب العاطفي والجانب الشهوي ، ويجب أن يتم الجنس الطبيعي الذي جعله الإسلام في أعظم صورة في قوله تعالي :
( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ وَقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ مُلَاقُوهُ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ ) .

يتكون النشاط الجنسي عند جميع الحيوانات الثدية من جزئين هما :
المداعبة التي تسبق النشاط الجنسي ، ثم العملية الجنسية نفسها وهي الجماع ، وعلى ذلك فكل شيء لا يقود إلى الجماع الطبيعي سوف نعتبره شذوذاً أو انحرافاً عن النمط السوي .
فالشخص الشاذ :
هو الذي يجد متعة جنسية دون الوصول إلى عملية الجماع الحقيقية وهي التحام عضو التذكير عند الذكر والأنثى .

أنواع الانحرافات الجنسية :
الجنسية المثلية :
وهي حب الاتصال الجنسي بشخص من نفس الجنس .
1- اللواط Homosexuality :
هو اشتهاء رجل لرجل ثم ممارسة الجنس معه ولا يجد ضالته في النساء.
2- السحاق Lesbianism :
يبدأ السحاق بقصة حب بين فتاة وأخرى؛ وفي حالات كثيرة يقتصر الأمر على القبلات
والمداعبات الجسدية السطحية ، وفي بعض الحالات تحدث إثارة جنسية بوسائل مختلفة حتى تحقق النشوة النهائية .

• معظم هؤلاء من الرجال والسيدات يتزوجون ، مع الإبقاء على عملية السحاق أو اللواط ، ونادراً ما يلجئ أحدهم إلى العلاج النفسي .

العلاج :
لقد نهى الإسلام عن هذا الشذوذ وعاقب فاعله ، ويجب أن نركز على أن هذا الشذوذ ليس وراثيا بل أنه متَعلم ومكتسب، ولذلك يجب القيام بالتربية الصحيحة أولاً حتى لا يظهر نشأ خاطئ مثل قوم لوط .
أما علاج الحالات الجنسية المثلية فمسألة صعبة، لأنه لا يخضع للعلاج النفسي الطويل ، ويعتقد أنه متلائم جنسيا وأنه يستشعر لذة فائقة ولا يريد من الناس أن يفهموه وأن يقبلوه ، ولذلك نادراً ما يُقبل المريض على العلاج النفسي .


الوقاية :
1- الالتزام بتعاليم الدين الحنيف .
2- التربية النفسية والجنسية الصحيحة.
3- اختيار الرفقة الصالحة للابن.

السادية Sadism :
الشخص السادي يجد لذة جنسية من خلال إلحاق الأذى بالشخص الآخر وتوجد السادية بدرجة بسيطة عند الأسوياء من الناس ، ويظهر بإيقاع الألم بالجنس الآخر وسميت بهذا الاسم نسبة إلى (دي ساد الفرنسي) الذي كان يتلذذ بإيقاع العذاب بالنساء، والعذاب قد يكون جسديا وقد يكون نفسيا من خلال سوء المعاملة .
وقد يظن البعض أن السادية حالة نادرة ولكن معظم الحوادث التي تكتشفها الشرطة من وقت لآخر تؤكد انتشارها لكن دون وجود إحصائية تدل على ذلك .

علاجها :
السادية هي محاولة من الرجل لإثبات عظمته وقوة رجولته التي تكون متدهورة بالداخل وليس لديه ثقة في قدرته الجنسية ، وترجع إلى عاملين أساسيين كما يقول علماء النفس هما : الوراثة وسوء التربية التي تستخدم فيها العنف ، وبذلك يمكن علاجها عن طريق :
• العلاج النفسي من خلال وضع الثقة في نفسية المريض واستخدام المهدئات العلاجية .
• التربية الصحيحة للطفل وعدم استخدام اسلوب القسوة والعنف والحزم الشديد والحياة الروتينية المملة التي لا يستطيع الطفل الخروج عنها .


الوقاية:
1- الالتزام بتعاليم الإسلام الحنيف.
2- عدم استخدام أساليب العقاب البدني والنفسي للطفل .
3- تجنب إحساس الأطفال بعقدة الذنب.

الماسوشية Masochism :
وهذه النزعة تعد عكس السادية لأن الشخص الماسوشي يشعر باللذة الجنسية عن طريق إحساسه بالألم والأذى الصادر من شخص آخر بينما يبقى هو سلبيا خلال النشاط الجنسي ، وعلى كل حال فإن الأعراض البسيطة في كل من الماسوشية والسادية لا تعد شذوذا .
ولكن نجد أن الماسوشية أصلاً من صفات النساء بينما السادية من صفات الرجال وقد تشاهد بذورها عند الطفل العدواني والطفل والخاضع منذ نشأته .


الشراهة الجنسية Satyriasis :

وهي عبارة عن رغبة في ممارسة الجنس بصفة مستمرة وفي الغالب ما يكون هذا الشخص كثير الخلط والتشويه وقليل الترتيب ، وغير قادر حقيقة على حب شريكة حياته ، وكثيرا ما يكشف العلاج النفسي عن حقيقة هؤلاء بأنهم في الواقع أصحاب نزعات جنسية مثلية ومستمرة ويحاولون أن يثبتوا لأنفسهم أنهم مازالوا رجالا أكفاء .
أما بالنسبة للنساء فهناك ما يسمى بحب الجماع (الشَبَق) ، وفي هذه الحالة ترغب المرأة في الجماع الجنسي وتصبح مستعدة لممارسة البغاء ، وهي في الواقع تعاني من برود جنسي ، ويكشف التحليل النفسي بأن لديهن نزعة عميقة نحو كراهية كل الرجال منذ عهد الطفولة .


الفيتيشية Fetishism :
يتحول مثير الشهوة من الإنسان إلى أشياء جامدة تتعلق بالجنس الآخر ، فبدلا من أن تثير الفرد امرأة ، تثيره حذائها أو فستانها أو ملابسها الداخلية ، وأحيانا الشعر أو القدم ، أما هي فلا تحرك فيه الشهوة ، فمجرد لمس أو رؤية هذه الأشياء يحرك الرغبة إلى حد الجنون ويحقق اللذة النهائية، ويفسر (عادل صادق) ذلك بأن الإنسان يخاف من إقامة علاقة وثيقة مع الطرف الآخر ، فالعلاقة الجنسية هي قمة الاتصال ومن هنا يسقط الإنسان تماما من داخله ويستبدله بالجماد .

تحول الزي Trans festism :
لا تحقق الإثارة ولا تحقق الشهوة النهائية إلا بارتداء ملابس الجنس الآخر، وهنا اُستبدال الإنسان الانسان بالجماد ، فمثلا الرجل هنا أسقط المرأة وأحل محلها ملابسها ، إنه أيضا يتهرب من المرأة ذاتها، ولا يقدر على إقامة علاقة معها ، ويكتفي بارتداء ملابسها وهي ملاصقة لجسده ، وينظر إلى نفسه في المرآة، ويستثار ، ثم يحقق النشوة النهائية بشكل تلقائي أو عن طريق ممارسة العادة السرية وارتداء ملابس الجنس الآخر لا يعني الرغبة في أن يغير جنسه .

انحراف التلصص Voyeurism :
صاحب هذه النزعة يجد لذة جنسية في النظر للأعضاء التناسلية للآخرين ، ومن ملاحظة أو رؤية الناس وهم في حالة جماع فقد يذهب الشخص الشاذ إلى منزل دعارة ويؤجر أشخاصا للقيام بالعملية الجنسية أمامه ، حتى يشاهدهم ويستمد لذته من ذلك ، وهناك آخرون أكثر سرية فيقضون الليل يجوبون الشوارع يسترقون السمع من النوافذ ، أو يعتادوا على رؤية الأفلام الجنسية فقط .

الجنس البديل Transexualism :
ينتمي أصحاب الجنس البديل تشريحيا إلى جنس بينما هم مقتنعون تمام أنهم ينتمون إلى الجنس الآخر ، ولم يعرف سبب تلك الحالة حتى الآن ، إذا كان طبيا أو نفسيا ، ومن الطريف أن قامت عمليات عديدة في مصر والعالم العربي بتحويل الذكور إلى إناث مثل حالة نوال وحالة سالي طالبة الطب.
• الجنس البديل يختلف تماما عن مضطرب الشخصية الذي لا يشعر برجولته أو أصحاب الجنسية المثلية .


لذة الرمامة (الولع بالأوساخ) :
وهي الحصول على اللذة من ملامسة أو شم الإفرازات وأحيانا ما يأكل بعض مرضى الذهان المزمنين هذه الإفرازات ، ويجد بعض منحرفي لذة الرمامة نشوة في مشاهدة عملية التبول من الطرف الآخر ، أو شم رائحة الأعضاء التناسلية أو العرق ، ويرجع هذا الانحراف إلى خبرات انفعالية في المرحلة الفمية والشرجية.

جماع الحيوان Bestio sexuality :
غريزة حيوانية مطلقة من الإنسان الذي يمارس الجنس مع حيوان أو تفضيله للحيوان على الإنسان ، فقد تتاح له الفرصة لممارسة الجنس مع إنسان آخر ولكنه يفضل الحيوان ، فالاستثارة الجنسية هنا حيوانية يحركها الجسد، بمعنى أن الإنسان يرفض الإنسان كموضوع للجنس ، هو إذاً عاجز عن إقامة علاقة مع الإنسان .. تلك العلاقة التي تهدده وتفزعه تزلزله ، أما الحيوان فلا يخيفه ولا يفزعه ، بل هو يشعر بتفوقه وسيطرته .

الأدب المكشوف أو التصوير الفاضح :
ويجد رواد هذا الانحراف لذة خاصة في كتابة الألفاظ البذيئة النابية على الحائط أو في الخطابات أو الأوراق ، أو مشاهدة الصور الفاضحة بل أحياناً ما يعبر الكاتب لاشعوريا عن ميلة بهذا الانحراف بكتابه قصص مكشوفة فاضحة، كما يجد لذة كبرى عند قراءة الآخرين لهذا الأدب المكشوف .

جماع الصغار Infanto sexuality:
وهو استعمال الأطفال والقصّر لموضوع الجنس ويصاحب ذلك أحيانا بعض السادية فلا مانع من قتل الطفل أو ضربه قبل أو أثناء أو بعد الاعتداء عليه ويعبر هذا الشذوذ عن فقد ثقة المريض بقدرته على الجماع الطبيعي وأخذه الأطفال بديلا عن ضعفه وأحيانا ما يكون السبب تعلقه الشديد بأمه بحيث لا يستطيع الاختلاط بأي امرأة ناضجة لأنها من المحرمات وتمثل أمه في ذهنه .

جماع الأموات Necrophilia :
وهو من أكثر الانحرافات ندرةً ، وهنا يتجه الرجل إلى جماع السيدات بعد وفاتهن ويتفق هؤلاء المنحرفون مع حارس المقابر على هذه العملية ، بل وأحيانا ما يقتل المريض ضحيته ثم يجامعها بعد وفاتها ، وهذا الانحراف مزيج من السادية والفينيشية والاندفاعية القهرية .

جماع الشيخوخة Geronto sexuality :
هي تفضيل الشيوخ في العملية الجنسية عن الشباب، أنها علاقة إنسانية أكثر منها علاقة جسدية، والجنس إذاً علاقة إنسانية تلبي احتياجات الأمان وزوال الخوف والطمأنينة، ولذا نرى فتاة في العشرين تحب رجل في الستين وشاباً في الثلاثين يتزوج سيدة في الخمسين، فهو يعكس جماع الحيوان حيث في الأولى جماع جسدي حيواني أما في الثانية فهو جماع إنساني أكثر ما هو جسدي .

وبعد ان تطرقنا للانحرافات الجنسيه ناتى للاطرابات الجنسيه عند الرجل والمراءه


الاضطرابات الجنسية عند الرجال

1- العادة السرية .
2- سرعة القذف .
3- ضعف الشهوة وأسبابها .


أولا : العادة السرية :
تعريف العادة السرية :
هي الإتيان باللذة الجنسية من خلال اللعب بالأعضاء التناسلية الذاتية أو كثره الاحتكاك بها باستعمال الأيدي وتستعمل كبديل للجماع الجنسي .
ويعاني الكثير من الشباب من آلام نفسية شديدة من جراء الصراع بين الرغبة في ممارسة الاستمناء والإحساس بالإثم ووخز الضمير ومخالفة الدين ، ونصيحة الآباء ، وتبدأ الغالبية في الشكوى من أعراض اضطرابات النفسية والتوهم بالمرض وصعوبة التركيز والصداع وآلام الظهر والسرحان ، كل ذلك نتيجة الصراع النفسي وليس بسبب الاستمناء كما يخطأ كثير من العامة .

أضرار العادة السرية :
لا يصح اعتبار العادة السرية شذوذاً جنسيا أو انحرافا جنسيا إلا إذا فضلها
المرء على عملية الجماع .
1- هدر الطاقة البشرية من خلال التفكير المستمر فيها .
2- قد يتعود عليها الفرد بعد عملية الزواج .
3- الإكثار منها يؤدي إلى التهاب البروستاتا .
4- قد تؤدي إلى سرعة القذف عند الزواج .
5- قد تؤدي عدم التكيف مع الزوجة .
6- تؤدي إلى سرعة تهيج الإنسان والاندفاع وراء المعاصي .
7- عدم الاستقرار النفسي والاضطرابات الجسمي .
8- زيادة التوتر والقلق خاصة لدى المراهقين .
10- تثبيت الجسم على مستوى معين من الاستثارة والتهيج .
11- قد تؤدي إلى العزلة ومراقبة الذات مما تؤدي إلى الانطواء .


طرق علاجها :
1- التدين والتمسك بالدين الحنيف من صلاة وصوم ...
2- شغل معظم أوقات الفراغ بما يفيد الإنسان .
3- ممارسة الألعاب الرياضية .
4- عدم الذهاب إلى غرفة النوم إلا عند الشعور بالنعاس .
5- البعد عن الأسباب التي تؤدي إلى زيادة الشهوة مثل سماع أو رؤية ما يثير الفرد .
6- ممارسة الهوايات وتنميتها مثل القراءة أو الفروسية ...
7- التفكير الدائم في المستقبل وما يجب أن تكون عليه .
8- في الحالات الشديدة يوصى بالزواج الفوري إذا استطاع الإنسان ذلك وإذا لم يستطع فعليه بالصوم كما أوصى رسول البشرية عليه الصلاة والسلام .


ثانيا : سرعة القذف :

تعريف سرعة القذف :

هي العملية التي يتم من خلالها إتمام النشوة والقذف عند الرجل قبل إشباع الشريك من تلك العملية، دون الاستمتاع بالعملية الجنسية بالشكل المرغوب فيه ، وقد حاول علماء النفس والطب النفسي تحديد المدة لعملية القذف ، ولكن دون اتفاق ووجدوا أن المدة الزمنية لبقاء عضو الرجل داخل المهبل أثناء المعاشرة الزوجية يتراوح بين (4 إلى 5 دقائق) ، بينما سرعة القذف وبداية معاناة الرجل من تلك العملية وجدوا أنها تستمر أقل من (1.8 دقيقة) وقد تقل عن 30 ثانية .

أسباب سرعة القذف :
هناك أسباب عديدة تؤدي إلى سرعة القذف وهي :
1- صراعات نفسية باطنية منذ الطفولة (رأي فرويد) .
2- أسباب نفسية وبدنية في وقت واحد (رأي شابيرو) .
3- ارتفاع حساسية الحشفة وقصر لجيم القضيب أو تشوهات في المهبل (أخصائيي المسالك البولية) .
4- سلوك مكتسب ناتج عن ممارسة البغاء أو العادة السرية بشكل مسرف .
5- الحزن واليأس أو كراهية الزوجة .


العلاج :
1- يمكن استخدام أسلوب (التوقف) عن مزاولة التهيج الجنسي عدة مرات قبل القذف .
2- طريقة الضغط المتقطع على الحشفة لمنع القذف مؤقتا ومتابعة الجماع ثم الضغط مجددا قبل القذف .
3- العلاج النفسي التطبيقي وهو علاج طويل المدى .
4- ولكن أفضل الطرق للعلاج هو العلاج الدوائي وهو استعمال عقاقير مضادة للاكتئاب التي تزيد من تركيز مادة (السيروتونين)في الدماغ .

ثالثا : ضعف الشهوة عند الرجال :
هي عبارة عن ضعف القدرة على الانتصاب مع وجود الرغبة الجنسية فإذا ذهبت الرغبة الجنسية فلا يكون هناك شكوى من العي .

أسباب ضعف الشهوة الجنسية عند الرجال :

1- أسباب عضوية في الجهاز التناسلي نتيجة مرض البلهارسيا .
2- إصابة الأعصبة اللاإرادية المتصلة بالحبل الشوكي .
3- كسر في العمود الفقري .
4- بعض العقاقير التي تؤثر على الجهاز العصبي اللاإرادي مثل مضاد الاكتئاب أو إدمان المخدرات والمسكنات .
5- وفي متقدم السن تكون بسبب الأعصاب المغذية لأوعية القضيب تكون ضعفت وبذلك تمنع الانتصاب .
6- قد تؤدي الغذة النخامية المضطربة إلى قتل الشهوة .
7- العلاقات الزوجية المضطربة .
8- الضغوط النفسية .


علاج ضعف الانتصاب :
1- دهان القضيب بمرهم يحوي عقار النيتروجلسرين الموسع لشرايين القضيب ،
أضراره يسبب صداعا غير محبب إلى المرأة بعد الجماع .
2- العلاج النفسي في حالات الاكتئاب فقط .
3- يستخدم الفياجرا في ضعف الانتصاب تحت إشراف طبي .


الاضطرابات الجنسية عند النساء

1- العادة السرية .
2- البرود الجنسي .


العادة السرية Masturbation :
وهي الإتيان باللذة الجنسية من خلال اللعب بالأعضاء التناسلية الذاتية وتستعمل كبديل للجماع الجنسي .

أضرار العادة السرية للإناث :
تمثل العادة السرية خطرا بالنسبة للفتيات المسلمات خوفا على غشاء البكارة لأن موضع الغشاء قريب جدا من الخارج فهو على بعد 2-2.5سم مما يؤدي إلى أخطاء جسيمة في حق الفتيات لأنفسهن ، كما تسبب اضطرابات نفسية شديدة ويصيبها قلق واكتئاب شديدين .

علاجها :

1- يجب على كل فتاة أن تتقي الله عن طريق الإخلاص في العبادة .
2- إشغال وقت الفراغ بما يرضي الله ورسوله .
3- التفكير دائما ماذا يحدث إذا وقع الخطأ في فض غشاء البكارة .
4- ممارسة بعض الهوايات المنزلية .


البرود الجنسي عند النساء Frigidity :

هو عدم رغبة المرأة في العملية الجنسية أو وجود الرغبة مع عدم القدرة على التكييف الجنسي والوصول إلى النشوة الجنسية .

أسباب البرود الجنسي عند النساء :
يرجع البرود الجنسي عند النساء إلى أسباب كثيرة نفسية وعضوية :
1- تشنج المهبل المؤلم Vaginismus :
وهو عبارة عن تقلص العضلات المحيطة بالثلث السفلي للمهبل بشكل دائم أو متكرر عندما تتم عملية الجماع ، ومعظم النساء اللاتي يعانين من التشنج المهبلي تكون لديهن الرغبة الجنسية طبيعية، وغالبا سبب هذه الحالات نفسيا مثل تجربة جنسية مؤلمة كاغتصاب مثلا أو معتقدات اجتماعية خاطئة عن العملية الجنسية .
وفي بعض الحالات يكون المرض طبيا مثل انسداد غشاء البكارة .
2- عسرة الجماع :
ويحدث ذلك بأسباب عديدة منها :
أ‌- ضمور المهبل الناجم عن نقص الاستروجين .
ب‌- عدم كفاية المداعبة قبل الجماع .
جـ - عدم الرضا والغضب من الزوج .
د- تقل الرغبة في الجنس عند المرأة مع تقدم العمر .
3- الأمراض :

هناك بعض الأمراض تقلل من الرغبة الجنسية لدى المرأة منها :
أ‌- أمراض القلب .
ب‌- أمراض الكلية أو التهاب المفاصل .
جـ - بعض الأمراض العصبية ومنها الاكتئاب .
د- العقم مما يؤثر على نفسية المرأة .
هـ - الأمراض السرطانية في الجسم عامة .

4- الأدوية :
كأدوية الضغط والمسالك البولية والأدوية النفسية بما فيها مضادات القلق والاكتئاب والمخدرات .
5- الزوج :
وقد يكون الزوج سبب أساسي في ضعف الرغبة الجنسية لدى المرأة عن طريق :
أ‌- القيام بعملية الجماع دون مقدمات (المداعبة) .
ب‌- عدم اختيار الزوج للوقت المناسب لتلك العملية .
جـ - سوء المعاملة وعدم التفاهم بين الأزواج .
د – عقد نفسية من المرأة ضد الرجال عامة منذ الصغر .
هـ - عدم القدرة على إشباع رغبة المرأة الجنسية وخاصة في عملية سرعة القذف ، وعدم الانتصاب .


علاج البرود الجنسي عند النساء :

1- التفاهم بين الزوجين وفقا لمبادئ والقيم الدينية .
2- كثرة المداعبة والحب والمودة بين الزوجين .
3- اختيار الأوقات المناسبة .
4- تغيير بعض الأفكار الخاطئة لدى المرأة عن الجنس .
5- البعد عن الأدوية المضادة للاكتئاب .
6- العلاج النفسي للزوجين .
7- العلاج الدوائي باستخدام الفياجرا النسائية .
8- العلاج الطبي الجراحي في بعض الحالات فقط .



_________________شبكة العراب ابن العرندس_________________
avatar
o0o KobRaAa - SyRiA o0o
نائب مدير
نائب مدير

عدد الرسائل : 1216
العراب ابن العرندس :
0 / 1000 / 100

عدد رسائل sms : 3
نقاط : 2851
تاريخ التسجيل : 17/11/2009

http://wasim.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى